​الاحتلال يتهم 3 مقدسيين بالتخطيط لاغتيال شخصيات إسرائيلية

القدس المحتلة - فلسطين أون لاين

اتهمت محكمة إسرائيلية، اليوم، 3 فلسطينيين من سكان مدينة القدس المحتلة ينتمون لحركة المقاومة الإسلامية حماس بالتخطيط لتنفيذ عمليات اغتيال لشخصيات إٍسرائيلية، وتنفيذ عملية إطلاق نار كبيرة في مدينة (تل أبيب) وسط الكيان الإسرائيلي.

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية مختلفة فإنه تم في محكمة الاحتلال المركزية في القدس أمس تقديم لائحة اتهام بحق الفلسطينيين آدم مسلماني ومحمد عبد اللطيف وعيسى ناظم النتشة بالتخطيط لعملية إطلاق نار كبيرة في (تل أبيب).

وذكرت أنه تم تجنيد الثلاثة داخل الأسر عام 2017 أثناء اعتقالهم في سجن "نفحة" وبعد تحررهم التقوا بأحد قيادات حماس في تركيا وخططوا لاغتيال رئيس بلدية الاحتلال في القدس المحتلة نير بركات، وعضو الكنيست المتطرف يهودا جليك، وقائد شرطة الاحتلال سابقًا روني الشيخ.

ووفق موقع "مفزاك لايف" العبري فإن الثلاثة اعترفوا بأنهم تسلموا أموالا من حركة حماس من أجل الإعداد لهذه العمليات وتنفيذها.

ولفت إلى أن نيابة الاحتلال طلبت من المحكمة تمديد اعتقال الشبان الثلاثة حتى انتهاء الإجراءات القضائية بحقهم.