إقرأ المزيد


الاحتلال يسلم أوامر هدم لمنازل 4 عائلات في البيرة

رام الله-وكالات

استلمت أربع عائلات فلسطينية، في منطقة جبل الطويل بمدينة البيرة، امر هدم لمنازلها في مبنى مؤلف من طابقين.


وأفادت الوحدة القانونية لمتابعة انتهاكات الاحتلال،في بيان لها اليوم الجمعة، ان الأربع عائلات تسكن بالقرب من مستعمرة "بسجوت" المحاذية لمنازلهم والمقامة على أراضي مدينة البيرة، واستلمت أمر الهدم من مكتب الارتباط الفلسطيني.


وأضاف البيان، أن أمر الهدم منح فترة ثلاثة أيام من استلام الأمر للاعتراض عليه وإلا سيتم الهدم "رغم الأعياد اليهودية"، من قبل ما تسمى بـ"الوحدة المركزية لمراقبة البناء".


وأوضحت الوحدة القانونية انه من بين من وُجّه اليه الأمر المواطن فواز علي حمدان وهو من مواليد 1935 وكان قد بنى على بناء قائم منذ 52 عاما بترخيص من المملكة الأردنية انذاك، أي ما قبل الاحتلال وبناء المستعمرة ويبعد عنها هوائي مسافة 200 متر وحين طلب اضافة بناء، طابق اخر قبل 19 عاما من دوائر الادارة المدنية المختصة، تم توجيهه بكتاب أُرفق لاعتراضه على الهدم الى بلدية البيرة والدوائر الفلسطينية المختصة لتحقيق ذلك بادعاء موثق من قبل الإدارة المدنية للاحتلال أن الأرض لم تعد تابعة لهم بهذا الشأن!


ومن جهة أخرى حاول المواطن إيصال اعتراضه والمطالبة بالغاء امر الهدم الذي اعدته الوحدة أعلاه بكل الوسائل ومن خلال العناوين التي تتواصل مع الادارة المدنية للاحتلال وقوبل بالرفض بادعاء أن الأيام أيام أعياد، رغم تسليمه الأمر مع بداية تلك الاعياد.


وطالب المواطن وافراد عائلته الوقوف إلى جانبه والتصدي للهدم وحقه ببقاء بناءه القائم بصورة قانونية وطبقا لما يتطلبه القانون.


وعلقت المحامية نائلة عطية، ان من يجب أن المنازل التي بناؤها غير قانوني ويجب أن تهدم، هي المستعمرة وليس بيوت أهل الأرض الأصليين.

وشدّدت عطية:" كفى ارهابا بترك المواطن ينام الليل وصرير جرافات الهدم بالطريق اليه في اذنيه، ذعرا وخوفا بعد هذا العمر".

مواضيع متعلقة: