إقرأ المزيد


الاحتلال يقرر هدم منزل أسير في جنين

رام الله - فلسطين اون لاين

قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، هدم منزل والد الأسير محمد زياد أبو الرب، في بلدة قباطية جنوب جنين، المتهم بقتل مستوطن اسرائيلي قبل شهرين في مدينة كفر قاسم في الداخل الفلسطيني المحتل.


وقال أبو الرُب إن المحكمة العليا الإسرائيلية في القدس، رفضت أمس الاستئناف الذي قدمه محامي العائلة للمرة الثالثة ضد قرار الاحتلال بهدم المنزل والذي صدر في أعقاب اعتقال ابنها مع زميله في العمل يوسف خالد كميلة .


وأشار إلى أن المحكمة اخطرت العائلة باخلاء منزلها لهدمه في أي وقت بعد منتصف ليلة الخميس ، موضحاً ان المنزل يتكون من طابق واحد مساحته 150 متر، ويقطنه 5 أنفار ، مناشداً كافة المؤسسات الانسانية والدولية التدخل والضغط لمنع تنفيذ هذه الجريمة التي ستؤدي لتشريد عائلته.


وكانت سلطات الاحتلال اعتقلت محمد 19 عاماً، في عملية خاصة في 4-10-2017 ، ويقبع حاليا في سجن جلبوع ، وجرى تمديد توقيفه عدة مرات.

مواضيع متعلقة: