إقرأ المزيد


الاحتلال يقمع المسيرات الأسبوعية في الضفة الغربية المحتلة

صورة أرشيفية - الأناضول
محافظات - فلسطين أون لاين

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلية المسيرات الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان في الضفة الغربية المحتلة، اليوم الجمعة 17-2-2017.

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في قرية كفر قدوم، شرق مدينة قلقيلية، مراد شتيوي، أن عشرات المواطنين والمتضامنين الأجانب شاركوا في المسيرة الأسبوعية، مُطالبين بإنهاء الاحتلال وتصعيد المقاومة الشعبية.

وأضاف أن مواجهات اندلعت عقب اقتحام آليات الاحتلال العسكرية للقرية، حيث قامت بمطاردة الشبان الذين ردّوا برشق الحجارة وعلب الطلاء وإشعال إطار المركبات، لافتاً إلى عدم وقوع إصابات أو تسجيل حالات اعتقال.

وفي بلعين، خرج عشرات المواطنين الفلسطينيين والمتضامنين الأجانب للمشاركة في المسيرة الأسبوعية بالذكرى الـ12 لانطلاقة المقاومة الشعبية تحت شعار “معاً وسوياً نقاوم الاحتلال حتى الزوال”.

وأطلقت قوات الاحتلال الأعيرة المطاطية والقنابل الصوتية والغازية باتجاه المشاركين الذين رفعوا الأعلام الفلسطينية انطلاقاً من وسط قرية بلعين وصولاً لبوابة الجدار المُقام على أراضيها.

وحصلت مناوشات بالأيدي بين المصلين وجنود الاحتلال بعد الانتهاء من صلاة الجمعة في المسجد الإبراهيمي، حيث خرج المصلون في مسيرة إحياء لذكرى مجزرة المسجد الإبراهيمي التي تُصادف الـ25 من شهر شباط/ فبراير الجاري.

واعتدى جنود الاحتلال على المصلين من الشبان والمسنين رغم أن المسيرة كانت "سلمية"، وشدّدوا من إجراءاتهم التفتيشية الجسدية للمواطنين الفلسطينيين.

وشهدت القرى والبلدات الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة وضواحي القدس وقطاع غزة، مواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي (تقوع، حزما، حاجز قلنديا، بيت أمر، سبسطية، شرق مدينة غزة، بلعين، كفر قدوم) دون أن يبلغ حتى ساعة إعداد الخبر عن وقوع إصابات.