​رغم قضاء محكوميتهما

الاحتلال يحول الأسير عز الدين وأبو عيشة للاعتقال الإداري

رام الله- فلسطين أون لاين:

أصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، أحكاما إداريا بحق الأسير جعفر عز الدين، والأسير مالك أبو عيشة، رغم قضاء محكوميتهما.

وحوّلت سلطات الاحتلال الأسير عز الدين (47 عاما) من محافظة جنين إلى الاعتقال الإداري لمدة ثلاثة أشهر، وذلك لحظة الإفراج عنه اليوم من معتقل "مجدو" بعد قضائه خمسة أشهر.

وعز الدين، قيادي في حركة الجهاد الإسلامي، اعتقل في 30 كانون الثاني 2019، وهو أسير سابق قضى ما مجموعه خمس سنوات بين اعتقال إداري وأحكام، وقد خاض عدة إضرابات منها إضرابات ضد اعتقاله الإداري، علما أنه متزوج وله ثمانية أبناء.

كما حولت سلطات الاحتلال الأسير مالك أبو عيشة (34 عاما) من محافظة الخليل، للاعتقال الإداري، وذلك بعد انتهاء مدة محكوميته البالغة عاما.

والأسير أبو عيشة معتقل منذ شهر أيار 2018، وقد صدر بحقه حُكم بالسّجن لمدة عام، وكان من المفترض الإفراج عنه مع نهاية شهر أيار المنصرم، علما أنه متزوج وله ثلاثة أطفال.

وللأسير شقيقان في الأسر وهما: عبد القادر وهو محكوم بالسّجن (11 عاما) من المفترض أن تنتهي محكوميته خلال العام الجاري، إضافة إلى شقيقه عبد الهادي المعتقل إداريا منذ شهر أيار الماضي.