إقرأ المزيد


الاحتلال يحكم بالسجن الفعلي والإداري على 19 أسيرًا

الاحتلال يعتقل أحد المواطنين (أ ف ب)
رام الله- قدس برس

قالت مصادر حقوقية فلسطينية، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أصدرت الإثنين 2-10-2017، 19 حكمًا بالسجن الفعلي والاعتقال الإداري بحق أسرى.

وأفادت جمعية "نادي الأسير الفلسطيني" الحقوقية في بيان لها اليوم، بأن سلطات الاحتلال أصدرت 18 أمر اعتقال إداري بحق أسرى؛ بينهم سيدة وصحفي؛ وذلك في الفترة الواقعة بين 26 و29 من أيلول/ سبتمبر المنصرم.

وذكرت الجمعية الحقوقية (غير حكومية)، أن الاحتلال جدّد الاعتقال الإداري بحقّ الأسيرة صباح فرعون لمدة ثلاثة أشهر وللمرّة الخامسة على التوالي، علمًا أنها معتقلة منذ 19 حزيران/ يونيو 2016، وهي أم لأربعة أطفال.

وأشارت إلى أنه من بين أوامر الاعتقال الإداري، ثمانية صدرت بحقّ أسرى لأول مرة أو أعاد الاحتلال اعتقالهم بعد الإفراج عنهم.

ولفت "نادي الأسير" النظر إلى أن سلطات الاحتلال أصدرت؛ أمس، قرارًا بتحويل الصحفي محمد شكري عوض (30 عامًا) من بلدة بدرس غربي رام الله، للاعتقال الإداري بعد ثلاثة أيام من اعتقاله، دون تحديد المدة.

وفي السياق، أصدرت المحكمة المركزية التابعة لسلطات الاحتلال في مدينة اللد، حكمًا بالسجن الفعلي لمدة 17 عامًا على الأسير المقدسي طارق خليل عباس دويك (24 عامًا).

وقال رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين، أمجد أبو عصب، إن جلسة عقدت صباح اليوم، للشاب دويك حيث تم النطق بالحكم عليه، بسجنه 17 عامًا، وفرض غرامة مالية بقيمة 80 ألف شيكل.

وأضاف أن دويك أدين بمحاولة قتل مستوطنين يهود، حيث نفذ عملية طعن في الـ 13 من شهر أكتوبر/ تشرين أول 2015، في منطقة "رعنانا" شمال "تل أبيب"أسفرت عن عدة إصابات.