الاحتلال يهدم بناية سكنية فلسطينية في القدس

القدس المحتلة - فلسطين أون لاين

هدمت بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس، صباح الثلاثاء 11-7-2017 ، بناية سكنية في بلدة العيساوية في القدس الكحتلة، بداعي البناء غير المرخص.

وقال محمد أبو الحمص، عضو "لجنة الدفاع عن العيساوية" (أهلية)، إن قوات من شرطة الاحتلال رافقت طواقم البلدية التي نفذت عملية الهدم.

وأضاف إن البناية مكونة من 6 شقق سكنية ومحليْن تجاريْن، لافتاً إلى أن شقتين على الأقل كانتا جاهزتين للسكن قبل تنفيذ عملية الهدم.

وأشار أبو الحمص إلى أن بلدية الاحتلال "تتحمل المسؤولية الكاملة عن عملية الهدم إذ أنها تماطل منذ 9 سنوات في المصادقة على الخارطة الهيكلية لبلدة العيساوية".

وقال:" في الوقت الذي تماطل فيه البلدية في المصادقة على الخارطة الهيكلية فإنها تنفذ عمليات الهدم إذ أن 150 منزلاً في البلدة مهددة الآن بالهدم بداعي البناء غير المرخص".

ولفت أبو الحمص إلى أن بلدة العيساوية التي يقطنها نحو 20 ألف فلسطيني تعاني من "الاستهداف من قبل سلطات الاحتلال".

ويقول فلسطينيون ومؤسسات حقوقية فلسطينية وإسرائيلية ودولية أن بلدية الاحتلال تقيّد بناء الفلسطينيين في مدينة القدس من خلال الحد من تراخيص البناء وهدم المنازل التي تقول إنها غير مرخصة.

وفي هذا الصدد فيقول مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة" بتسيلم"، إن دولة الاحتلال منذ ضمّت شرق القدس إليها عام 1967، تعمل بغية رفع عدد اليهود الذين يعيشون في المدينة وتقليص عدد سكانها الفلسطينيين.

وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة "اوتشا" في تقرير أرسل نسخة منه لوكالة الأناضول إنه منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية الشهر الماضي هدمت السلطات الإسرائيلية 74 منزلا في القدس الشرقية بداعي البناء غير المرخص ما أدى إلى تهجير 158 فلسطينيا.