إقرأ المزيد


الاحتلال : إطلاق رصاص باتجاه الجولان المحتل مصدره سوريا

القدس المحتلة - الأناضول

زعم متحدث عسكري إسرائيلي إن عدة رصاصات أصابت، الإثنين 26-6-2017، قاعدة القوة الدولية شمالي هضبة الجولان السورية المحتلة.

وقال أفيخاي أدرعي، المتحدث بلسان جيش الاحتلال الإسرائيلي، إن "عدة رصاصات رشاشة أصابت قاعدة القوة الدولية (UNDOF) في منطقة "زيفانيت" بمحاذاة الجدار الأمني شمالي هضبة الجولان".

ولم يصدر عن قيادة قوات الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك (UNDOF) أي تعليق فوري حول الموضوع ولم يعرف فيما إذا سقط ضحايا بين أفرادها.

كما لم تتبن أي جهة المسؤولية عن إطلاق النار باتجاه القاعدة التي يتواجد فيها جنود أمميون من جنسيات مختلفة.

تجدر الإشارة إلى أن دولة الاحتلال الإسرائيل احتلت غالبية مرتفعات الجولان السورية في عام 1967، فيما بقي جزء منها تحت السيادة السورية.

وكان اليومان الماضيان شهدا توتراً ملحوظاً على جانبي الشريط الحدودي بين الاحتلال وسوريابسقوط قذائف صاروخية، نتيجة الصراع في سوريا، على مرتفعات الجولان وقيام جيش الاحتلال، رداً على ذلك، بشن غارات على مواقع لجيش النظام السوري.

وأنشئت قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك في عام 1974 بموجب قرار لمجلس الأمن، عقب فض الاشتباك الذي اتفقت عليه قوات الاحتلال ونيرتها السورية على الجولان. وتواصل القوة الإشراف على تنفيذ الاتفاق وصيانة وقف إطلاق النار.