​أكاديمي فلسطيني بأمريكا يرفض منعه من انتقاد (إسرائيل)

واشنطن - الأناضول

رفض الأكاديمي الفلسطيني الأصل، حاتم بازيان، التوقيع على عقد قدم له من قبل جامعة ولاية أريزونا، يتضمن مادة تمنع انتقاد دولة الاحتلال الإسرائيلي ، وذلك قبيل إلقائه كلمة في مؤتمر ينظمه طلبة مسلمون في الجامعة، دعوه إليه.

وقال بازيان الأستاذ في جامعة بيركلي، إن عملاء داعمين لدولة الاحتلال، يُشكلون عائقاً حقيقياَ أمام حرية التعبير والحرية الأكاديمية في الجامعات الأمريكية.

وأضاف أن تقديم عقد له للتوقيع عليه يتضمن مادة لمنع انتقاد ومقاطعة دولة الاحتلال ، هو تجاهل لحرية الفكر والحرية الأكاديمية.

وقال: "أعتقد أن (إسرائيل) تتجاهل القانون الدولي، وتمارس الضغوط على الشعب الفلسطيني".

وبيّن أن هناك العديد من التنظيمات المؤيدة لدولة الاحتلال في عموم الولايات المتحدة الأمريكية، تحاول منع البرامج والفعاليات التي تنظم لصالح القضية الفلسطينية عبر ممارسة الضغط على إدارة الجامعات.

من جهته أعلن مجلس العلاقات الإسلامية - الأمريكية، أحد أكبر المنظمات المدافعة عن حقوق المسلمين في الولايات المتحدة، إقامة دعوى قضائية ضد إدارة جامعة أريزونا لدى المحاكم حول الموضوع.