​اجتماع إسرائيلي - أمريكي لبحث ملفيْ الطاقة في لبنان وغزة

أزمة الكهرباء تلقي بظلالها على غزة (أ ف ب)
القدس المحتلة - الأناضول

قال وزير طاقة الاحتلال الإسرائيلي يوفال شتاينتس إنه بحث مع مسؤولين أمريكيين كبار في البيت الأبيض مساء الثلاثاء النزاع النفطي مع لبنان وملف الطاقة في قطاع غزة.

وأشار شتاينتس إلى أن الاجتماع -الذي انعقد في البيت الأبيض- شارك فيه كبير مستشاري الرئيس الأمريكي جاريد كوشنر والمبعوث الخاص للمفاوضات الدولية جيسون غرينبلات والسفيرة الأمريكية في لبنان اليزابيث ريتشارد، وانضم إليهم سفير الاحتلال في الولايات المتحدة رون ديرمر.

وقال شتاينتس في تغريدة عبر حسابه في "تويتر": "تم خلال الاجتماع مناقشة موضوع النزاع البحري بين (إسرائيل) ولبنان".

وأضاف: "كما تم بحث شروط تطوير حقل غاز (مارين غزة) قبالة سواحل غزة، وحلول لتخفيف الأزمة الإنسانية فيها، بما في ذلك إمدادات الكهرباء والمياه".

ويدور نزاع بين (إسرائيل) ولبنان حول منطقة نفطية في البحر المتوسط تزيد مساحتها عن 850 كم مربعاً.

وتقوم الولايات المتحدة بالوساطة بين البلدين.

ومن جهة ثانية فقد قالت وسائل إعلامالاحتلال في الأيام الأخيرة إن الولايات المتحدة الأمريكية تبلور خطة لتخفيف وطأة الأزمة الإنسانية في غزة سيما في قطاعيْ الكهرباء والمياه.