إقرأ المزيد


إدارة ترامب ترفض زيادة رأسمال البنك الدولي

كريستين لاجارد، المديرة التنفيذية لصندوق النقد الدولي (أ ف ب)
واشنطن - (أ ف ب)

رفضت إدارة ترامب الجمعة 13-10-2017 زيادة رأسمال البنك الدولي، يقول المصرف أنها ضرورية لتوسيع مهمته المتعلقة بمكافحة الفقر في العالم.

وقال وزير الخزانة ستيفن منوتشين أن المؤسسة المالية ومقرها واشنطن، غير ناجعة ويمكن أن تكون أكثر فعالية بالستين مليار دولار تقريباً، من تمويلات التنمية التي تخصصها حاليًا كل سنة.

ومن خلال فعالية أكبر، يمكن للبنك داخلياً تنمية قاعدة رأسماله وتوسيع الاقراض دون الحاجة لمزيد من الاموال من الدول ال189 المساهمة (وأكبرها الولايات المتحدة).

وقال أيضاً في بيان للجنة التنمية التي تضع برنامج عمل البنك وصندوق النقد الدولي، أن البنك بحاجة لوقف تمويل الاقتصادات الناشئة التي لا تحتاج لمساعدة خارجية كبيرة.

وقال أن البنك بحاجة لتشديد الرقابة على الميزانية، بما فيها ضوابط على أجور ومزايا الموظفين.

وقال منوتشين "نريد أن نرى تحولاً كبيراً في تخصيص الأموال لدعم دول بحاجة ماسة لتمويلات التنمية، ومنها عبر تطبيق ذي مصداقية للسياسة التدريجية للبنك".

ورفض البيان خطط رئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم المتعلقة بزيادة موارد رأس المال، وجاء ذلك بالتزامن مع انسحاب ترامب من اتفاقات دولية في عدد من المجالات.