إقرأ المزيد


إدارة البترول: لا أزمة محروقات بغزة بسبب إغلاق معبر "أبو سالم"

غزة - فلسطين أون لاين

نفت الإدارة العامة للبترول بغزة، وجود تأثير مباشر على كميات الوقود وغاز الطهي المتوفرة في غزة، بسبب إغلاق معبر كرم أبو سالم التجاري خلال الأعياد اليهودية.

وقال مدير الإدارة العامة للبترول بغزة خليل شقفة لوكالة "الرأي" الحكومية، إن معبر أبو سالم يفتح خلال فترة هذه الأعياد بشكل استثنائي لإدخال محروقات بكافة أنواعها، مشيرا إلى عدم وجود أي أزمة في الوقت الحالي قد تمس هذا القطاع.

وبين شقفة أنه في فترات الإغلاق كان يتم إدخال البترول من الجانب المصري، بالإضافة إلى وجود كميات مخزنة في المحطات المركزية في قطاع غزة ساعدت في تغطية حاجة القطاع.

وأوضح أن ما يحدث في فصل الشتاء من عجز في كميات غاز الطهي ناتج عن عدم توفر كميات كافية منه عند المورد، لارتفاع نسبة استهلاك المواطن تزامنا مع نقص الكميات الواردة إلى قطاع غزة.

وقال شقفة إن كمية الاحتياج اليومي من غاز الطهي في فصل الشتاء تصل إلى 400 طن في المقابل الكميات التي تصل القطاع من 200-250 ما يعمق الأزمة خلال تلك الفترة.

وطمأن شقفة كافة المواطنين أن لدى إدارته خطط وبدائل للتعامل مع أي أزمة متوقعة خلال الأيام القادمة.أعلى النموذج