46 أسيراً مضى عليهم في سجون الاحتلال أكثر من 20 عاماً

صورة أرشيفية
غزة - فلسطين أون لاين:

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات، الأربعاء، بأن الاحتلال الإسرائيلي لا يزال يعتقل 46 أسيراً فلسطينياً منذ ما يزيد عن 20 عاماً ، بينهم 13 أسيراً أمضوا ما يزيد عن 30 عاماً خلف القضبان بشكل متواصل أقدمهم الأسير "كريم يونس".

وأوضح الناطق الإعلامي للمركز رياض الأشقر، في تصريح صحفي بمناسبة يوم الأسير، أن ن الأسرى الثلاثة عشر ضمن قائمة الشرف والبطولة التي تضم 46 أسيراً أمضى أقلهم 20 عاماً في السجون، بينما نصفهم أمضى ما يزيد عن ربع قرن متنقلاً بين السجون.

وذكر أن 26 أسيراً من هؤلاء معتقلين منذ ما قبل اتفاق "اوسلوا" الذي وقعته السلطة مع الاحتلال عام 1994، وهم من يطلق عليهم اسم “الأسرى القدامى” وهم من تبقى من الأسرى الذين اعتقلوا خلال سنوات الانتفاضة الأولى 1987 وما قبلها، وكان من المفترض إطلاق سراحهم جميعاً ، ضمن الدفعة الرابعة من صفقة إحياء المفاوضات بين السلطة والاحتلال، أواخر عام 2013 إلا أن الاحتلال تراجع عن إطلاق سراحهم بعد تعثر في المفاوضات .

وبين الأشقر أن أحد الأسرى القدامى ارتقى شهيداً قبل شهر ونصف وهو الأسير “فارس أحمد بارود” من مدينة غزة نتيجة الإهمال الطبي المتعمد، وذلك بعد أن أمضى 28 عاماً متواصلة في سجون الاحتلال، حيث كان اعتقل عام 1991 .

وطالب المؤسسات الحقوقية والإنسانية التدخل للضغط على الاحتلال لإطلاق سراح هؤلاء الأسرى الذين قضوا أكثر من نصف أعمارهم خلف القضبان، ودعا وسائل الإعلام لتسليط الضوء على هذه الفئة من الأسرى التي أمضت عشرات السنين خلف القضبان من اجل حرية وكرامة الشعب الفلسطيني.