إقرأ المزيد


1500 جريح في تدافع لمتابعي نهائي دوري الأبطال

تورينو (إيطاليا) - (أ ف ب):

جُرح اكثر من 1500 شخص ثلاثة اصاباتهم خطيرة خلال تدافع نجم عن حالة هلع بين حشد تجمع مساء السبت في ساحة في وسط مدينة تورينو الايطالية لمتابعة المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، كما اعلنت السلطات المحلية أمس.

وكانت حصيلة سابقة اشارت الى اصابة نحو الف شخص.

وقال مراسلو وكالة فرانس برس إن حالة من الفوضى سادت قبل عشر دقائق من انتهاء المباراة. وسادت موجة من الهلع بين الحضور بعد اطلاق ألعاب نارية بينما كان شخص او اكثر يصرخ قائلا ان قنبلة انفجرت، ما اثار حالة ذعر في صفوف الحشد.

وجرت المباراة في كارديف وفاز فيها فريق ريال مدريد الاسباني السبت على يوفنتوس الايطالي 4-1 الذي شعر مشجعوه باستياء شديد.

وتشير حالة الهلع الى تأثير الهجمات الارهابية التي وقعت في اماكن عامة في اوروبا والمشاكل التي يواجهها منظمو التجمعات الكبيرة بعد اعتداءات باتاكلان (في العاصمة الفرنسية) ومانشستر وباريس.

وفي الوقت نفسه وبعد دقائق من انتهاء المباراة، شهد حي بورو ماركت في العاصمة البريطانية حيث تجمع عدد كبير من المشاهدين لمتابعتها على شاشات كبيرة في الحانات، اعتداء اسفر عن مقتل سبعة اشخاص وجرح عشرات آخرين.

مواضيع متعلقة: