13 أسيرا أمضوا أكثر من ثلاثة عقود في سجون الاحتلال

غزة- فلسطين أون لاين:

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن سلطات الاحتلال الإسرائيلي لا تزال تعتقل 46 أسيرا منذ أكثر من 20 عاما، بينهما 13 أسيرا أمضوا ما يزيد عن 30 عاما داخل سجون الاحتلال، أقدمهم الأسير كريم يونس.

وقال الناطق الإعلامي للمركز رياض الأشقر، في بيان، اليوم الثلاثاء، إن هؤلاء الأسرى لا زالوا يتمتعون بروح معنوية عالية، ولم يستطيع السجان الإسرائيلي كسر شوكتهم أو إضعاف عزائمهم، فمنهم من حصل على شهادات علمية عليا، ومنهم من ألف الكتب والقصص وغيرها.

وذكر الأشقر أن 26 أسيرا من هؤلاء الأسرى معتقلين منذ ما قبل (أوسلو) 1993م، وهم من يطلق عليهم اسم (الأسرى القدامى)، وكان من المفترض إطلاق سراحهم جميعا ضمن الدفعة الرابعة من صفقة إحياء مفاوضات التسوية بين السلطة والاحتلال عام 2013م.

وأضاف أن الأسرى القدامى يعانون معاناة مضاعفة كونهم أمضوا عشرات السنيين خلف القضبان، فجميعهم يشتكون ظروف صحية سيئة نتيجة عدم إجراء الفحوص الدورية لهم بشكل منتظم، وسوء أوضاعهم الحياتية.

وأشار إلى ارتقاء أحد الأسرى القدامى شهيدا قبل شهر ونصف وهو الأسير فارس أحمد بارود من مدينة غزة؛ نتيجة الإهمال الطبي المتعمد، وذلك بعد أن أمضى 28 عاما في سجون الاحتلال منذ اعتقاله عام 1991.

وطالب الأشقر المؤسسات الحقوقية والإنسانية بالتدخل للضغط على الاحتلال لإطلاق سراح هؤلاء الأسرى، ودعا وسائل الإعلام إلى تسليط الضوء على هذه الفئة.