إقرأ المزيد


125 اعتداء إسرائيليا ضد المقدسات في أكتوبر

رام الله - فلسطين أون لاين

رصد تقرير رسمي، 125 انتهاكًا واعتداءً نفذتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي ضد المقدسات في الأراضي الفلسطينية، خلال شهر تشرين أول/ أكتوبر الماضي.

وقالت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية، في بيان لها اليوم الأحد، إن الاحتلال منع رفع الأذان في المسجد الإبراهيمي بالخليل 65 وقتًا، الشهر الماضي.

وأضافت أن قوات الاحتلال وفّرت الحماية لأكثر من 23 ألف مستوطن اقتحموا مدينة الخليل وأدوا طقوسًا تلمودية في المسجد الإبراهيمي ومحيطه، وسط إغلاقه بشكل كامل أمام المسلمين.

وفي سياق متصل، سلّمت سلطات الاحتلال إخطارًا للقائمين على مسجد "اللتواني" في مسافر يطا جنوبي الخليل، بمنعهم من رفع الأذان عبر مكبرات الصوت.

وشهد الشهر الماضي، زيادة في عدد المقتحمين لباحات الأقصى، خاصة في فترة الأعياد اليهودية مع ارتفاع وتيرة التصريحات المطالبة بالسماح لأعضاء الـ "كنيست" باقتحام المسجد، وفق بيان "الأوقاف".

من جانبه، شدّد وزير الأوقاف الفلسطيني يوسف ادعيس، على أن تزايد الاقتحامات اليومية للأقصى "يحمل في طياته رسالة خطيرة؛ مفادها أن المسجد الأقصى أصبح مستباحًا بحرية وبشكل لا يؤرق ولا يقلق العالم".

ونوه ادعيس، إلى أن طواقم تابعة لبلدية الاحتلال اعتدت على أجزاء من مقبرة "مأمن الله"؛ والتي تضم قبورًا إسلامية، حيث تم العثور على قبر قديم.